الرئيسية / الجلب المحبه و التهييج / عَشْر همسات لأهل المِحَنِ والبلاء الشيخ الروحاني محمد القبيسي 00201015003179

عَشْر همسات لأهل المِحَنِ والبلاء الشيخ الروحاني محمد القبيسي 00201015003179

#اصدق_اقوى_شيخ_روحاني #شيخ_روحاني_مجرب #شيخ_روحاني_صادق #جلب_الخطاب_العرسان #للجلب_المحبه
#الهيبه_القبول #الطاعه_العمياء #لجلب_الحبيب #الشيخ_الروحاني_لجلب_الحبيب #جلب_الحبيب #لجلب_الحبيب_للزواج
وداعا للاستغلال من اى نوع ولكل من يدعي المشيخه والروحانيات فهذا فقط من فضل الله وداعا لكل من يقتضي أجر عن فعل الخير وداعا لمن يستغل امراض والام الناس فى الحصول على المال فلاول مره بمصر والعالم العربي / يتقدم اليكم فضيلة الشيخ محمد القبيسي بصفته ومركزه الخدمي كاملا ليقدمون تحت دعم واشراف الجهات المختصه المعتمده كمشيخة الازهر الشريف وغيرها من السلطات المصريه والجهات المختصه لتقديم كل ما يتوجب عليهم لتقديم كافة المساعدات والخدمات لكل من يستحقها ويطلبها الشيخ الروحاني محمد القبيسي 00201015003179

عَشْر همسات لأهل المِحَنِ والبلاء
.
.
.
يا أصحاب الحاجات .. يا أهل الفِتن والابتلاءات .. يا أرباب المصائب والكُرُبات .. أُشهِد الله على حبِّكم فيه .. ثمَّ أهدي إليكم هذه الهمسات ..
.
.
الهمسة الأولى

أيها المصاب ال**ير .. أيها المهموم الحزين .. أيها المبتلى .. أبشر .. وأبشر .. ثم أبشر .. فإن الله قريبٌ منك .. يعلم مصابك وبلواك .. ويسمع دعائك ونجواك .. فأرسل له الشكوى .. وابعث إليه الدعوى .. ثم زيِّنها بمداد الدمع .. وأبرِقها عبر بريد الان**ار .. وانتظر الفَرَج .. فإنَّ رحمة الله قريبٌ من المضطرِّين .. وفَرَجه ليس ببعيدٍ عن الصادقين ..
.
.
الهمسة الثانية

إن مع الشدة فَرَجاً .. ومع البلاء عافية .. وبعد المرض شفاءً .. ومع الضيق سعة .. وعند العسر يسراً .. فكيف تجزع ؟
أيها الإنسان صبراً إنَّ بعد العسر يسراً
كم رأينا اليوم حُرَّاً لم يكن بالأمس حُرَّاً
.
.
.الهمسة الثالثة

أوصيك بسجود الأسحار .. ودعاء العزيز الغفَّار .. ثم تذلّل بين يدي خالقك ومولاك .. الذي يملك كشف الضرِّ عنك .. وتفقَّد مواطن إجابة الدعاء واحرص عليها .. وستجد الفَرَج بإذن الله .. ( أمَّن يجيب المضطرَّ إذا دعاه ويكشف السوء ) ..
.
.
.
الهمسة الرابعة

احرص على كثرة الصدقة .. فهي من أسباب الشفاء .. بإذن الله .. وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( داووا مرضاكم بالصدقة ) .. حسَّنه الألباني وابن باز .. وكم من أناسٍ قد عافاهم الله بسبب صدقةٍ أخرجوها .. فلا تتردد في ذلك ..
.
.
.
الهمسة الخامسة

عليك بذكر الله جلَّ وعلا .. فهو سلوة المنكوبين .. وأمان الخائفين .. وملاذ المنكوبين .. وأُنسُ المرضى والمصابين .. ( الذين ءامنوا وتطمئنُّ قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئنُّ القلوب ) ..
.
.
.الهمسة السادسة

اعلم أنَّ اختيار الله للعبد خيرٌ من اختيار العبد لنفسه .. والمنحة قد تأتي في ثوب محنة .. والبليَّة تعقبها عطيَّة .. والنبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( ما يُصيبُ المسلم من نَصَبٍ و لا وَصَبٍ و لا همٍّ و لا حَزَنٍ ولا أَذىً و لا غَمٍّ ، حتّى الشوكة يُشاكُّها إلاّ كفَّرَ اللَّهُ بِها من خطاياهُ ) .. فياله من أجرٍ عظيم .. وثوابٍ جزيل قد أعده الله لأهل المِحن ِوالبلاء ..
.
.
.
الهمسة السابعة

احمد الله عز وجل أن مصيبتك لم تكن في دينك .. فمصيبة الدين لا تعوَّض .. وحلاوة الإيمان لا تقدّر بثمن .. ولذة الطاعة لا يعدِلُها شيء .. فكم من أناسٍ قد تبدَّلت أحوالهم .. وتغيَّرت أمورهم .. بسبب فتنةٍ أو محنةٍ ألمَّت بهم ..
فلا تكن ممن تعصف بهم الأزمات .. وتموج بهم رياح الابتلاءات .. بل كن ثابتاً كالجبل .. راسخاً رسوخ البطل .. أسأل الله أن يُثبِّتني وإياك ..
.
.
.
الهمسة الثامنة

كن متفائلاً .. ولا تصاحب المخذِّلين والمرجفين .. وابتعد عن المثبِّطين اليائسين .. وأشعِر نفسك بقرب الفَرَج .. ودنوِّ بزوغ الأمل ..
.
.
.
الهمسة التاسعة

تذكر – وفقني الله وإياك – أناساً قد ابتلاهم الله بمصائب أعظم مما أنت عليه .. ومِحن أقسى مما مرت بك .. واحمد الله تعالى أن خفّف مصيبتك .. ويسَّر بليَّتك .. ليمتحِنك ويختبِرك .. واحمده أن وفّقك لشكره على هذه المصيبة .. في حينِ أن غيرك يتسخَّط ويجزع ..
.
.
الهمسة العاشرة

إذا منَّ الله عليك بزوال المحنة .. وذهاب المصيبة .. فاحمده سبحانه واشكره .. وأكثِر من ذلك .. فإنه سبحانه قادر على أن ينزِع عنك العافية مرة أخرى .. فأكثر من شكره .. وفقني الله وإياك

عن الشيخ الراضي

شاهد أيضاً

لمن اراد ان ينعم بحب المحبوب الشيخ الروحانى محمد القبيسي 00201015003179

لمن اراد ان ينعم بحب المحبوب يكتب بالمداد الطاهر المعروف لدينا جميعا قوله تعالى وداود …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *